Thursday, March 14, 2013

حكمة اليوم

ارتكبت أخطاء كثيرة سببها كان عدم ترتيب الأولويات و عدم وضوح المصير مع تسرع بسبب الرغبة في الهروب من واقع مؤلم.. كل هذا بسبب عدم وجود خطة واضحة مما ادي إلى الوقوع في أوهام ليست لها أساس.. و تعلمت اني في امس الحاجة الي الخبرة و سماع الكثير من الآراء بما فيها تلك التي لا اقتنع بها.. تعلمت انه حينما تضيع .. حينما لا تجد ملجأ.. حينما تشعر بالتشتت و ضياع الوقت و المجهود.. فارجع للنقطة الآمنة و انظر الي اين كان الطريق.. ماذا كان الهدف.. فكر بهدوء و عليك بالأمانة و الصراحة و التمسك بالأخلاق.. و كما تعلمت من الآي تشينج فالقائد القوي لا يكتفي بجمع جنود حوله و لا يكتفي بقوة الذخيرة.. فبالقوة لا يكون النصر بل الهلاك في عدم وجود خطة محكمة.. فإذا الجنود مسهم اذي اصابهم الذعر و تشتتوا و قتلوا.. لكن بالتخطيط و البصيرة و معرفة القبلة.. بمعرفة الهدف و السعي بقوة يكون النصر مهما كانت الصعوبات و مهما طال الوقت طالما وجد الايمان و اليقين.. طالما وجد الانسان طريقه المقدر له.. و اختار قدره.. هنا يكون المفاز العظيم.. و السلام الحقيقي.. آميين...

No comments:

Post a Comment